مكاري رعى اطلاق مشروع تأهيل الأبنية الأثرية في بترومين: نحن اليوم بين الحق الديموقراطي للأكثرية وفرض شروط المعارضة بالسلاح
١ تشرين الثاني ٢٠٠٩

رعى نائب رئيس مجلس النواب النائب فريد مكاري اطلاق مشروع تأهيل الأبنية الأثرية في بترومين الكورة، في حضور النائب فريد حبيب، سفير إيطاليا في لبنان غبريال كيكيا، سفير المكسيك في لبنان خورخي الفاريس، المدير العام للأونيسكو عبد المنعم عثمان، مدير المعهد الثقافي البريطاني ديفيد نيواليد، قائمقام الكورة كاثرين الكفوري أنجول، رئيس إتحاد بلديات الكورة قبلان العويط ورئيس بلدية بترومين جورج منصور الى رؤوساء بلديات قضاء الكورة ومخاتير ورؤساء الجمعيات الأهلية.

وقال مكاري ردا على سؤال حول المماطلة والعرقلة في تأليف الحكومة: "في الواقع يجب أن يبقى التفاؤل موجودا حتى لو كانت الأمور بعض الأحيان مغلقة لأنه في النهاية نريد جميعا الحكومة والمؤسسات، وأعتقد أن قسما كبيرا من اللبنانيين يؤيدوننا في هذا الموضوع" مضيفا "الكل يعلم أن هناك رغبة جامحة ولا سيما عند أكثرية اللبنانيين بأن تكون الحكومة حكومة وفاق وطني والبعض يستغل رغبة وموقف رئيس الجمهورية بعدم التوقيع إلا على حكومة وفاق وطني من أجل المطالبة بأكثر مما يستحقون، في حين يجب عليهم التعاون لحل الموضوع".

وعن دور الأكثرية والى متى سيستمر التأخير، قال:"لا شك بأنه في أي دولة ديموقراطية الأكثرية لها الحق في تأليف الحكومة وعلى الأقلية أن تعارض ولكن يبدو أن المعادلة في لبنان تغيرت وبات على الأكثرية ربح الإنتخابات كي تواجه السلاح، واليوم نحن ما بين الحق الديموقراطي للأكثرية وبين قوة السلاح لفرض شروط المعارضة".

منصور
وأشار رئيس البلدية جورج منصور الى أن "المشروع الأثري الذي تقوم به بلدية بترومين يتضمن أبنية أثرية وأقبية يعود تاريخها الى الحقبتين الرومانية والبيزنطية وتشكل أكثر من خمسين صالة معقودة البناء تتصل بعضها ببعض من باحة المركز البلدي وصولا الى كنيسة البلدة، وتتضمن معصرة للزيت وأوانٍ فخارية يعود تاريخ بعضها الى العصر الروماني".

واختتمت الجولة بغداء تكريمي أقامته البلدية على شرف الحضور في قاعة لاس ساليناس حيث ألقى رئيس البلدية كلمة رحب فيها بالنواب والسفراء ورئيس وأعضاء الإتحاد والقائمقام، مشيرا الى "ضرورة المساعدة في إتمام المشروع التراثي عبر السعي لاستملاك بعض العقارات المتبقية والتي لا تتجاوز مساحتها مئات الأمتار" مؤكدا أن "بترومين بطبيعتها المميزة ومجتمعها ستحافظ دائما على روح التوافق والإجماع اللذين تجليا في الإنتخابات البلدية السابقة" آملا أن "تأتي الإنتخابات البلدية والإختيارية المقبلة بنفس الروح التوافقية كي يتمكن المجلس البلدي من إنجاح جميع المشاريع الإنمائية للبلدة".

قطريب
وألقى مسؤول العلاقات الثقافية والتراثية في بلدية بترومين الدكتور نبيل قطريب كلمة شكر فيها مؤسسة U.N.D.P ومنظمة اليونيسكو والمغتربين واتحاد البلديات ووزارة الداخلية والسفراء، آملا "استمرار المساعدات من أجل استكمال المشروع".

نجار
وعرض الدكتور جورج نجار صورا هندسية واقعية للمشروع ومعلوماتٍ ودراساتٍ علمية حول هذا التراث والعصور التي مرت بها البلدة، وما توصلوا إليه من تحديد لهذه المعالم وانتمائها لأي عصر من التاريخ.

 
 
 
3 2 1
20 Nov 18
مكاري بعد لقائه المطران عودة: الحل الوحيد لتشكيل الحكومة هو اتباع الدستور