مكاري: رحيل المطران قربان خسارة مؤلمة للبنان والكنيسة الارثوذكسية وأهل الشمال والكورة
٣١ تموز ٢٠٠٩

أبدى نائب رئيس مجلس النواب فريد مكاري حزنه البالغ لوفاة المثلث الرحمة متروبوليت طرابلس والكورة وتوابعهما للروم الارثوذكس المطران الياس قربان.

وقال مكاري: "ان غياب المطران قربان خسارة مؤلمة ليس للكنيسة الارثوذكسية ولأهل الشمال والكورة فحسب، بل للبنان كله، بجميع طوائفه، نظراً الى ما كان يجسده الراحل الكبير من حرص على العيش المشترك، وعلى الوحدة الوطنية".

وأضاف "لقد كان المطران قربان راعياً صالحاً لأبناء الكورة وطرابلس والشمال، مسيحيين ومسلمين، وكان يحظى باحترام كبير لديهم، نظراً الى تواضعه وصفاته الانسانية والراعوية التي عكست بأفضل صورة التزامه العميق تعاليم المسيح والقيم التي أرساها، ومنها المحبة والتسامح".

وخلص الى القول "رحم الله هذا الراعي الصالح، الذي رافق أهل الكورة والشمال عشرات الأعوام، فأحبهم وأحبوه، ويودعونه اليوم مستذكرين منه كل الخير".  

 
 
 
3 2 1
20 Nov 18
مكاري بعد لقائه المطران عودة: الحل الوحيد لتشكيل الحكومة هو اتباع الدستور