مكاري بعد لقائه الرئيس الحريري في استشارات التأليف: اللبنانيون لا يريدون حكومة تناحر
٢٩ حزيران ٢٠٠٩

بدأ رئيس الحكومة المكلّف سعد الحريري استشاراته النيابية غير الملزمة لتشكيل الحكومة، وكان اللقاء الاول في هذا الاطار مع رئيس مجلس النواب نبيه بري العاشرة والنصف. واستقبل الحريري الحادية عشرة الا خمس دقائق نائب رئيس مجلس النواب فريد مكاري استمر اللقاء ربع ساعة، قال بعده مكاري:

"أولاً، وقبل أن أتكلم في السياسة، اسمحوا لي أن اقول "بين هلالين"، إنه كان لا بد من بعض لحظات التأثر بلقائي سعد الحريري وهو في موقع "دولة الرئيس"، أنا الذي عرفته في كل مراحل حياته. هذا على الصعيد الشخصي، أما على الصعيد السياسي، فأنا أرى، كما قلت سابقاً أن وجود دولة الرئيس سعد الحريري في رئاسة الحكومة يمكن أن يشكل قيمة مضافة كبيرة على المستوى الوطني، ويمكن أن ينقل البلد الى مرحلة جديدة، الى مرحلة تنشيط وإنجاز وانتاج، والى ورشة حقيقية بتأليف حكومة تتسم بالانسجام والفاعلية، وفي الوقت نفسه تراعي معايير المشاركة والوفاق الوطني وتولي حقوق الشباب اللبناني وأولها حق تمثيلهم تمثيلاً جيداً".
أضاف: "اللبنانيون يتوقعون من الرئيس الحريري أن يقود حكومة تتعاون مع رئيس الجمهورية ومجلس النواب لاستكمال عملية الإصلاح، ولتوفير عوامل الحصانة المالية والمناعة النقدية، والنمو الاقتصادي والتنمية على كل المستويات. المواطنون يتوقعون منه حكومة تعالج مشكلاتهم وتحقق طموحات الشعب اللبناني. الناس لا يريدون حكومة تناحر، بل حكومة تعاون. والناس لا يريدون حكومة يكون فيها فريقان أو أكثر، بل يريدون حكومة يكون كل أعضائها، على تنوع انتماءاتهم، فريق عمل واحداً، يحقق النتائج. الناس لا يريدون حكومة ينتظر أعضاؤها بعضهم بعضاً "على الكوع"، بل يريدون حكومة تنعطف بالبلد من مسار التوتير الى مسار الاستقرار والازدهار. لا يهم الناس مَن يكسب مقعداً بالزائد هنا، أو مَن يحصل على حقيبة هناك، بل جلّ ما يهمهم هو أن تكون الحكومة العتيدة مكسباً للبنان ولشعبه".

 

 
 
 
3 2 1
20 Nov 18
مكاري بعد لقائه المطران عودة: الحل الوحيد لتشكيل الحكومة هو اتباع الدستور